قال سعادة الدكتور لؤي محمد بالهول، مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي، إن الاحتفال بيوم العَلَم يمثل دعوة لتجديد قيم الولاء والانتماء، والاعتزاز بالوطن وقادته، وعلى رأسهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة (حفظه الله)، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي (رعاه الله)، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ، أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد، حكام الإمارات.

    وأشار د. بالهول إلى أن العَلَم رمز وطني شاهد على تلك التجربة الفريدة لاتحاد أبناء الإمارات الذين صنعوا تحت رايتهم الشامخة مجدهم، وعزة وطنهم ورفعته، وشيدوا بعزيمة لم تعرف مستحيلًا مفاخر وإنجازات في كل ميادين التميز.

   وأكد د. بالهول أن هذا اليوم يحمل رسالة عميقة المعاني لتعزيز المسؤولية الوطنية لدى كل فرد من أفراد الوطن، كي يعي دوره في البذل والعطاء، والتعبير عن انتمائه وولائه بالعمل، والحفاظ على مقومات هويته الوطنية، وهو دعوة كذلك لتنشئة الأجيال على الوعي بقدسية العلم، والتمسك بالثوابت والقيم الإنسانية والحضارية التي غرسها الآباء المؤسسون، وسار على دربها قيادتنا الرشيدة بإرادة أسست لحاضرها، وصاغت برؤيتها آفاق المستقبل المشرق الذي يرسّخ مكانة الإمارات على خارطة التقدم في كافة المجالات إقليميًّا وعالميًّا.


تصريح سعادة مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي  بمناسبة يوم العلم