أكدت دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي استكمال عملية التحول الذكي في جميع الخدمات التي تقدمها لمتعامليها من الجهات الحكومية، ومزاولي المهن القانونية، والجمهور بنسبة 100%؛ تحقيقًا لرؤية القيادة الرشيدة في جعل دبي المدينة الأذكى عالميًا.

وفي هذا السياق قال سعادة الدكتور لؤي محمد بالهول مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي إن الدائرة قد استكملت التحول الذكي في جميع الخدمات التي تقدمها لمتعامليها؛ وهو ما انعكس في ارتفاع نسبة استخدام المحامين والمستشارين القانونيين للخدمات الذكية التي توفرها الدائرة في إنجاز معاملاتهم إلى ما يقارب 98%، شملت تلك المعاملات طلبات قيد المحامين وتجديدها، وترخيص وتجديد مكاتب المحاماة والاستشارات القانونية بإمارة دبي، بينما بلغت نسبة الاستخدام الذكي لكافة الخدمات التي توفرها الدائرة لجميع متعامليها من الجهات الحكومية، وأفراد الجمهور، والعاملين بالقطاع القانوني بالإمارة نحو 90%.

وأشار د. بالهول، على هامش مشاركة الدائرة في معرض جيتكس 2019 الذي أقيم في الفترة من 6 إلى 10 أكتوبر 2019 في مركز دبي التجاري العالمي، إلى أنه تنفيذًا لاستراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية التي وجه بها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الذي حدد يوم 12ديسمبر من العام 2021موعدًا لآخر معاملة ورقية حكومية، فقد حققت الدائرة انخفاضًا في نسبة الاستخدام الورقي بمعاملاتها المقدمة، حيث بلغت نسبة الاستخدام 10%، مقارنةً بالعام 2018 التي بلغت نحو 27%.

ومن جانب آخر حققت الدائرة المركز الثالث على مستوى دوائر حكومة دبي في الامتثال لمعايير وسياسات بيانات دبي، وهو ما يأتي في إطار جهودها لمواكبة التطورات التكنولوجية المتسارعة في تقديم خدماتها؛ بما يسهم في تعزيز سعادة المتعاملين، وتحقيق أعلى معدلات الرضا لديهم.