أكد سعادة الدكتور لؤي محمد بالهول مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي، أن الاحتفال بيوم العلم يحمل دلالات تاريخية تؤكد عمق التلاحم والولاء والانتماء للوطن وقيادته الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

وقال د. بالهول في تصريحٍ بمناسبة يوم العلم الذي وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" برفعه موحداً في الأول من نوفمبر الساعة الحادية عشرة صباحاً، إن احتفالنا بعلم الإمارات هو احتفال بالتجربة الوحدوية التي حققت خلالها الدولة مسيرة تنموية شاملة في ظل قيادة استثنائية وضعت نصب أعينها تنفيذ الخطط والاستراتيجيات الطموحة والمضي نحو المستقبل لتحقيق الرفاه والرخاء للمواطنين والمقيمين على أرض الدولة.

وأضاف د. بالهول أن هذه المناسبة الوطنية تبعث فينا جميعاً مشاعر الفخر والاعتزاز والمضي بعزم لبذل أقصى الجهود للحفاظ على إرث القائد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان" طيب الله ثراه" وإخوانه الحكام المؤسسين، الذين تجاوزت رؤيتهم وبصيرتهم الحاضر لتلامس آفاق المستقبل، لتحقيق نهضة الدولة وتقدمها في شتى المجالات.