شاركت دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي في فعاليات الدورة السادسة لمعرض دبي للإنجازات الحكومية الذي نظمه برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في مركز دبي التجاري العالمي. 

وهدفت مشاركة الدائرة في المعرض الذي انطلق هذا العام تحت شعار «ممارسات حكومية.. إنجازات عالمية»، في إطار حرصها على تبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات في العمل الحكومي، وتسليط الضوء على أبرز الإنجازات والمشاريع التطويرية الرامية إلى ترجمة رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بتطوير العمل الحكومي، وتعزيز تنافسية دولة الإمارات بحيث تكون حكومة دولة الامارات في مصاف الحكومات الأكثر ابتكاراً على مستوى العالم. 

وفي هذا الإطار أكد سعادة الدكتور لؤي بالهول مدير عام الدائرة، أهمية المشاركة في المعرض الذي يشكل حدثاً عالمياً للاطلاع على أفضل الممارسات الحكومية والتقاء الأفكار الخلاقة وتبادل الخبرات المتميزة في مختلف مجالات العمل الحكومي، حيث ركزت المشاركة في دورة هذا العام على استعراض أبرز المبادرات الابتكارية والإبداعية التي تم تطويرها. 

ومن بين هذه المبادرات المنصة الذكية للخدمات التطوعية وهي مبادرة مجتمعية أطلقتها الدائرة بهدف تفعيل دورها في العمل التطوعي المستدام حيث تتيح المنصة لمكاتب المحاماة والاستشارات القانونية، المشاركة في المبادرة، تسجيل بياناتها وتحديد التخصصات القانونية والأوقات التي ستقدم خلالها الاستشارات والخدمات القانونية المجانية للجمهور، بحيث تكون تلك البيانات متاحة لأفراد المجتمع الراغبين في تلقي الخدمة، وتتيح لهم اختيار الموعد المناسب من بين الأوقات التي حددتها المكاتب من خلال المنصة.

وعرضت الدائرة كذلك مشروع أتمتة التبرع الالكتروني عبر نظم تخطيط الموارد الحكومية “الأوراكل" بالشراكة مع "دبي الذكية"، والذي استحدثته الدائرة انطلاقاً من مسؤوليتها المجتمعية لتكريس مفهوم العمل الخيري والإنساني، وضمان استمرارية تقديم العون الإنساني للمجتمع وتوفير مختلف السبل التي تسهل على الموظفين القيام بعملية التبرع. 

كما أطلعت الدائرة زوار المعرض على أبرز الإنجازات والمبادرات الإبداعية والخدمات الذكية التي طورتها بهدف تبسيط إجراءات تقديم الخدمات القانونية وتلبية احتياجات وتوقعات المتعاملين، وتحقيق التميز في مجال العمل القانوني الحكومي، تحقيقاً لرؤية وتطلعات القيادة الرشيدة الرامية إلى تضافر الجهود الحكومية للوصول بإمارة دبي إلى العالمية. 

أما على صعيد إنجازات الدائرة في مجال تطوير منظومة الابتكار، فاستعرضت الدائرة نظام الابتكار الشمولي الذي طورته لتوفير قناة فعالة تسمح بتلقي الأفكار والمقترحات من المعنيين وتسريعها من خلال تطبيق منهجية التفكير المتقد لغايات تطبيقها بطريقة مبتكرة تعزز خطط وبرامج الدائرة الرامية إلى تقديم خدمات قانونية حكومية مبدعة ومبتكرة، حيث حصلت الدائرة على شهادة المواصفة الأوروبية لإدارة الابتكار، كأول جهة قانونية على مستوى العالم تحصل على هذه الشهادة.

وشهدت مشاركة الدائرة تعريف زوار المعرض ببرنامج التطوير المهني القانوني المستمر الذي يهدف إلى ضمان التعلم المستمر، وتطوير الخدمات القانونية المقدمة في الإمارة، لمواكبة ما تشهده من تطور في مختلف الأصعدة، بالإضافة إلى تحقيق أعلى معدلات الثقة لدى متلقي الخدمات القانونية من الجمهور، الذي من شأنه ترسيخ مكانة إمارة دبي كمقصد دولي لتقديم الخدمات القانونية.