ضمن فعاليات شهر الإمارات للابتكار، شاركت دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي في ملتقى العرب للابتكار المنعقد في مركز دبي التجاري العالمي لمدة ثلاثة أيام بين 26 و28 فبراير 2018 برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة.

واستعرضت الدائرة خلال مشاركتها في الملتقى أبرز مبادراتها المبتكرة في مجال العمل القانوني، ومن بينها المنصة الإلكترونية الذكية للخدمات القانونية التطوعية، وهي مبادرة مجتمعية تؤكد دور الدائرة الفاعل في مجال العمل التطوعي المستدام، من خلال قيامها بتوفير منصة ذكية تعد الأولى من نوعها، وتشكل قناة اتصال بين مزاولي مهنة المحاماة والاستشارات القانونية الذين يقدمون خدمات قانونية تطوعية، وبين أفراد الجمهور الراغبين في تلقي تلك الخدمات، بحيث تتيح المنصة الذكية تقديم الخدمات القانونية التطوعية وفقا للأوقات التي تناسب كلا الطرفين، وتغطي كافة التخصصات القانونية. "

كما عرضت الدائرة كذلك نظام الابتكار الشمولي الذي طورته الدائرة لتوفير قناة فعالة تسمح بتلقي الأفكار والمقترحات من كافة المعنيين وتسريعها من خلال تطبيق منهجية التفكير المتقد لغايات تطبيقها بطريقة مبتكرة تعزز خطط وبرامج الدائرة الرامية إلى تقديم خدمات قانونية حكومية مبدعة ومبتكرة بما يتوافق مع أفضل المستويات العالمية.

 وفي هذا الإطار أكد سعادة الدكتور لؤي بالهول مدير عام الدائرة الحرص على إطلاق وتنفيذ المبادرات الابتكارية عملاً بتوجهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتماشياً مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار، التي تهدف لترسيخ مكانة الدولة على الخريطة العالمية كمركز ريادي للإبداع والابتكار وتشجيع الشراكات بين مختلف القطاعات المجتمعية ودعم فرص تبادل المعرفة.

ولفت د. بالهول إلى أن الدائرة تولي الابتكار أهمية أقصوى باعتباره المحرك الرئيسي لرفد منظومة العمل الحكومي بمبادرات ومشاريع، تسهم في الارتقاء بمجالات العمل، حيث عملت الدائرة على تنفيذ عدد من المبادرات الابتكارية والابداعية بهدف ترسيخ ثقافة وممارسات الابتكار بما يخدم الأنظمة الحكومية والارتقاء بالخدمات القانونية المقدمة للمتعاملين من الجهات الحكومية والمحامين والمستشارين القانونيين وافراد المجتمع.

وأوضح أن ملتقى العرب للابتكار يشكل منصة مثالية لالتقاء الجهات الحكومية وشركات القطاع الخاص لتبادل الخبرات والممارسات المتعلقة بمختلف مجالات الابتكار، وأن مشاركة الدائرة ستتضمن ورش عمل تطبيقية في مجال الابتكار والتفكير المتقد تستهدف زوار الملتقى لنشر المعرفة ذات الصلة بالابتكار في العمل القانوني الحكومي وتشجيع مشاركة الجميع في تقديم مقترحاتهم وأفكارهم المبتكرة للدائرة من خلال نظام الابتكار الشمولي المتاح للجميع للمساهمة في تحقيق الابتكار في العمل القانوني الحكومي في إمارة دبي.