أكد سعادة الدكتور لؤي محمد بالهول مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي أن تخصيص يوم للشهيد يحمل دلالات سامية تجسد حرص القيادة الرشيدة على تخليد ذكرى أبنائها البواسل الذين قدموا أرواحهم فداءً للوطن ودفاعاً عن مكتسباته ومقدراته ولتظل راية الإمارات عالية خفاقة في كافة الميادين.

وصرح أن يوم الشهيد هو يوم فخر للشهداء وأمهاتهم وآبائهم، الذين سطروا بدمائهم نماذج خالدة مشرفة في البذل والعطاء والصبر والوفاء، وهو يوم تتفاخر به الإمارات ببطولات أبنائها الأوفياء المخلصين الذي ارتقوا دفاعاً عن الحق ونصرة للمظلوم، وهم يؤدون مهامهم وواجباتهم الوطنية داخل الوطن وخارجه في الميادين المدنية والعسكرية والإنسانية كافة.

وقال د. بالهول إننا في هذا اليوم نقف وقفة إجلال واكبار أمام تضحيات شهداء الوطن وأسرهم على ما بذلوه من تضحيات سجلت لهم في ساحات البطولة وميادين العطاء، داعياً الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان.