أكد سعادة الدكتور لؤي محمد بالهول، مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي أننا نحتفل اليوم بمناسبة عزيزة على قلوب شعب الإمارات وكل من يعيش على أرضها، إذ نحتفل بمرور ستة وأربعين عاماً على اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، مستذكرين القيم الإنسانية والفكرية والمجتمعية الخالدة التي رسخها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه حكام الإمارات المؤسسين، الذين شكلوا نواة الاتحاد وحجر الأساس في كافة الإنجازات والمكتسبات التي حققتها دولة الإمارات العربية المتحدة على مدى 46 عاما.

وأشار سعادته إلى أن اتحاد الإمارات شكل المحطة التاريخية الأهم في مسيرة الدولة، التي أضحت انموذجاً فريداً للدولة الحضارية المتقدمة على المستوى العالمي، والتي كانت نتاجاً للرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة التي لم تؤول جهداً لتوفير جميع أسباب بناء مجتمع تسوده العدالة وتصان به الحقوق، وتتجلى فيه أسمى معاني التعايش والوئام والانفتاح على العالم، برؤية عميقة حققت الرخاء لشعبها والمقيمين على ارضها، وجمعت البشرية على الخير والعطاء.